مجمّع "كدام" مشروع صهيوني خطير لطمس المعالم الإسلامية المحيطة بالأقصى نحذّر الاحتلال من الإقدام عليه

تعقيباً على توزيع الاحتلال الصهيوني منشورات على عدد من سكان حي وادي حلوة في بلدة سلوان تمهيدًا لتنفيذ مشروع مجمّع "كدام" التهويدي في ساحة باب المغاربة بمدخل البلدة، صرّح مصدر مسؤول في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بما يلي:

إنَّنا في حركة حماس نحذّر الاحتلال الصهيوني من الإقدام على تنفيذ هذا المشروع التهويدي الخطير الذي يسعى إلى مصادرة الأراضي الفلسطينية المحيطة بالأقصى المبارك، ويستهدف تهويد المعالم الإسلامية في تلك المنطقة، ونعدّ هذا المخطط الصهيوني اعتداءً صارخاً على الآثار الإسلامية التاريخية التي تعود إلى العصر المملوكي والعباسي.

إنَّنا في الوقت الذي نؤكّد فيه أنَّ هذه المخططات الصهيونية ما هي إلاّ محاولات يائسة لن تفلح في طمس المعالم والآثار الإسلامية العريقة في القدس المحتلة، لندعو منظمة التعاون الإسلامي ومنظمة اليونيسكو إلى التدخل العاجل لمنع الاحتلال من مواصلة تهويده وطمسه للمعالم التاريخية، كما ندعو السلطة الفلسطينية إلى اتخاذ إجراءات فاعلة وقطع كافة أشكال التفاوض والتنسيق مع العدو الصهيوني الذي يمعن يومياً في سرقة أرضنا وقتل وحصار شعبنا وتهويد وطمس معالمنا التاريخية ومقدساتنا.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي جهاز العمل الجماهيري - حماس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

  • « السابق
  • التالي »

تعليقك على الموضوع