عقب منع الأذان بالقدس

عطون يدعو لنصرة القدس وهويتها الإسلامية

القيادي في حركة حماس والنائب المبعد عن مدينة القدس أحمد عطون

القيادي في حركة حماس والنائب المبعد عن مدينة القدس أحمد عطون

أكد النائب في المجلس التشريعي عن حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والمبعد عن مدينة القدس المحتلة أحمد عطون، أن قرار الاحتلال بمنع الأذان في مساجد مدينة القدس يأتي ضمن سياسته العنصرية.

وطالب عطون في تصريح صحفي الثلاثاء، الأمة الإسلامية بأسرها أن تنتصر للقدس وأن تهب للدفاع عن هويتها الإسلامية أمام هذه الغطرسة والعنجهية التي يحاول الاحتلال فرضها.

وأوضح أن القرار يمثل إعلان حرب على الإسلام، مشيراً إلى أنه يتناقض مع كل المواثيق والأعراف والشرائع السماوية والأرضية التي تجيز حرية التعبد وممارسة شعائرها لكل الديانات.

وأضاف أن الاحتلال يبعث برسالة واضحة لقيادات العالم الإسلامي وشعوبه أنه يريد أن يحسم هوية هذه البلاد من وجهة نظره كدولة يهودية بعاصمة يهودية.

وتابع: نحن لا نستمد شرعيتنا ولا حقنا في ممارسة عباداتنا وشعائرنا الدينية من الاحتلال وقوانينه، ولذلك فالمطلوب من الكل أن يتصدى لهذا القرار العنصري وألا يتم بأي شكل من الأشكال.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي جهاز العمل الجماهيري - حماس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

  • « السابق
  • التالي »

تعليقك على الموضوع