خلال مسيرة حاشدة بغزة

بالصور/ الزهار: من يعمل ضد المصلحة الفلسطينية فاقد للشرعية

نظمت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" في مدينة غزة مساء السبت مسيرة جماهيرية حاشدة تنديداً بالحصار الإسرائيلي المستمر والمؤامرة التي تقودها السلطة الفلسطينية ضد قطاع غزة.

وشارك عشرات الالآف من المواطنين في المسيرة الحاشدة التي انطلقت من مساجد مدينة غزة كافة صوب المجلس التشريعي الفلسطيني، وسط هتافات منددة بإجراءات رئيس السلطة محمود عباس ضد القطاع المحاصر.

وهاجم عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار، رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس وقال إنه لم يعد رئيساً للشعب الفلسطيني على أرض الواقع، مضيفاً أن كل من سعى للعمل ضد المصلحة الفلسطينية هو فاقد للشرعية حتى لو فرض نفسه على الشعب.

وأوضح الزهار أن رئيس السلطة تنكر للاتفاقات الموقعة مع حركة حماس، داعياً الفصائل الفلسطينية والعائلات والمؤسسات المدنية إلى الوقوف صفاً واحداً في وجه تصفية القضية الفلسطينية.

واتهم رئيس السلطة بالاستيلاء على أموال الشعب الفلسطيني التي يجمعها من الدول العربية واستخدامها لنفسه والمقربين والمنتفعين.

ووصف الإجراءات العقابية التي اتخذها رئيس السلطة محمود عباس ضد قطاع غزة من قطع للكهرباء ورواتب الموظفين وأسر الشهداء بالجرائم ضد الإنسانية.

وأردف: لقد فقد عباس الحكمة في إدارة السلطة، يحركه في ذلك الكراهية والحقد تجاه قطاع غزة والمقاومة الفلسطينية.

ووجه الزهار التحية إلى الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي، قائلاً لهم: نحن معكم، جوعكم جوعنا، ألمكم ألمنا، امضوا في مواجهة عدوكم.

وجدد عهد المقاومة للأسرى بالحرية، مضيفا: قضيتكم قضيتنا، والمقاومة لن تستكين حتى تكسر قيدكم، ولديها ما توفي به الوعد.

ودعا الزهار الشقيقة مصر إلى الإسراع في فتح معبر رفح البري وإنشاء منطقة تجارية مع قطاع غزة من أجل مصلحة الشعبين.

وطالب الأمة العربية والإسلامية بنبذ الفرقة والاقتتال، وإنشاء صندوق لدعم المحاصرين في قطاع غزة والمقاومة الفلسطينية.

ودعا أحرار العالم إلى كسر حصار غزة عبر تسيير قوافل برية وبحرية بأعداد كبيرة ومتواصلة لإغاثة المرضى والمسنين الذين يتهددهم الهلاك بفعل الحصار.

IMG_0063.JPG

IMG_0067.JPG

IMG_0079.JPG

IMG_0088.JPG

IMG_0095.JPG

IMG_0109.JPG

IMG_0114.JPG

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي جهاز العمل الجماهيري - حماس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

  • « السابق
  • التالي »

تعليقك على الموضوع