شمال غزة ينتفض ابتهاجا بالإنتصار


خرجت جماهير غفيرة من سكان شمال قطاع غزة بشكل عفوي في كافة أنحاء المحافظة ابتهاجا بالانتصار العظيم التي حققته فصائل المقاومة المسلحة على رأسها كتائب الشهيد عز الدين القسام

وجابت المسيرات العفوية جميع شوارع شمال القطاع ورفعوا الأعلام الفلسطينية وأعلام فصائل المقاومة وحيو كتائب القسام 

وأيدوا ضرب المدن المحتلة خصوصا مدينة تل الربيع - تل أبيب -.
وكانت اكبر المسيرات التي خرجت في المحافظة تلك التي انطلقت من أمام مسجد الخلفاء الراشدين بحضور شعبي وجماهير كبير .

وأعلن المشاركون في المسيرة عن تضامنهم مع أصحاب البيوت المدمرة وعلى رأسها بيت آل صلاح وبيت آل العسكري وآل ابو الفول وآل حجازي .

وحيا المشاركون في المسيرة طواقم الإسعاف والدفاع المدني بمشهد جماهيري مؤثر حيث قام ضباط الاسعاف برفع سترات عملهم أمام الجماهير التي كانت تهتف لهم بالدعم والامتنان .

وقال القيادي في حركة المقاومة الاسلامية حماس الاستاذ محمد أبو عسكر – أبو خالد – أن هذا المعركة أثبتت أن حجارة السجيل قد هدمت عمود السحاب معلنا انتصار المقاومة في وجه العدوان الغاشم .

وحيا القيادي دور مصر الثورة وشكر جهود الرئاسة المصرية بقيادة الدكتور محمد مرسي التي قادت مفاوضات التهدئة بين العدو و اجنحة المقاومة الفلسطينية .

واكد أن المقاومة هي الطريقة المثلى في التعامل مع الكيان الصهيوني ساخرا من طريق المفاوضات العبثية .
وحيا أبو عسكر صمود جماهير شعبنا الفلسطيني وتقدم بالتعازي لعوائل الشهداء الذين قضوا في هذه المعركة المباركة .

وأبى المشاركون إلا أن يتضامنوا مع حكومة المقاومة فاختتموا مسيرتهم الاحتفالية على أنقاض مركز شرطة جباليا إعلانا منهم انتصار الارادة الحرة على غطرسة الاحتلال 

وكان الاحتلال الاسرائيلي قد شن هجوما عسكريا على قطاع غزة بدأ باغتيال قائد القسام في غزة أحمد الجعبري و اندلعت مواجهة بين فصائل المقاومة وجيش الاحتلال انتهت برضوخ الأخير لشروط المقاومة وتوقيع اتفاق التهدئة

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي جهاز العمل الجماهيري - حماس وإنما تعبر عن رأي أصحابها

  • « السابق
  • التالي »

تعليقك على الموضوع